?>
  • تابعنا

الصليب الأحمر: أوضاع مأساوية يواجهها المدنيون العالقون وسط القتال المستعر في تعز

جثة في مدخل المستشفى الرئيسي في تعز بإنتظار تحديد هويتها /ICRC/Taiz
الأربعاء - (23 نوفمبر 2016) - أخبار

جنيف/صنعاء – تبدي اللجنة الدولية للصليب الأحمر قلقها البالغ إزاء الوضع في تعز على إثر القتال المحتدم هناك منذ أيام.

صرح رئيس بعثة اللجنة الدولية في اليمن السيد "ألكسندر فيت" قائلًا: "أصبح المدنيون عالقين بين نيران القناصة والقصف العشوائي. الجثث ملقاة في الشوارع، ولا يستطيع الناس قضاء حوائجهم الأساسية. الوضع مأساوي للغاية".

وتأتي موجة المعاناة التي تسبب فيها القتال الذي نشب مؤخراً لتفاقِم معاناة مستمرة منذ أشهر فرضت خلالها قيود خانقة على جوانب الحياة اليومية للناس، بما في ذلك حريتهم في التنقل والحصول على السلع الأساسية كالغذاء والمياه.

ويتابع السيد "فيت" قائلًا: "أصبحت محافظة تعز معزولة تمامًا عن العالم الخارجي لما يزيد عن عام كامل. وطوال هذه المدة هناك أناس يعيشون دون كهرباء أو مياه في أجزاء من المحافظة".

وقد أفادت المستشفيات الرئيسية في تعز أنها استقبلت حوالي 200 جريح على مدار الـ 72 ساعة الماضية. ويعاني الكثير من الجرحى إصابات ناجمة عن انفجارات، واستدعت حالات الكثيرين منهم بتر أطرافهم.

في وقت بلغت فيه المعاناة في تعز ذروتها، تناشد اللجنة الدولية جميع أطراف النزاع مراعاة حرمة الحياة الإنسانية وصون كرامتها. وتدعو كذلك جميع الأطراف على الأرض في تعز إلى إبداء حسن النوايا في النهوض بمسئولياتهم فيما يتعلق بانتشال الجثث ونقل الجرحى، وحماية المدارس والمستشفيات والأحياء السكنية.

من موقع اللجنة الدولية للصليب الأحمر.. الرابط:

https://www.icrc.org/ar/document/yemen-desperate-situation-civilians-trapped-intense-fighting-taiz

 

البوم الصور


عربية