?>
  • تابعنا

في مقابلة مع "السفير العربي"، المتوكل: لا وطن آمن لي ان لم يكن آمناً للجميع

رضية المتوكل رئيسة مواطنة لحقوق الانسان
السبت - (11 مارس 2017) - قضايا

اجرت مجلة السفير العربي اللبنانية مقابلة صوتية مع رئيسة منظمة مواطنة لحقوق الانسان رضية المتوكل الخميس 8 مارس 2017 في العاصمة ابمناسبة اليوم العالمي للمرأة.

 تطرقت المقابلة الى عدد من الجوانب أبرزها الموضوع الحقوقي الذي تعمل فيه المتوكل ووصفته بأنه القيمة العليا، المرأة ودورها، العنف في اليمن الذي اعتبرته بأنه دائماً منظم وليس عفوي بالإضافة الى المجتمع المدني المنهار وغياب الأدوات السياسية في البلاد.

                                       وعلقت المتوكل: لا وطن آمن لي إن لم يكن آمناً للجميع

سلطت المتوكل الضوء خلال المقابلة على النساء في اليمن وكلفة الحرب الإضافية عليهن، واستعرضت أدوار لعبتها المرأة اليمنية في النشاط السياسي والاجتماعي في اليمن، وشددت على أهمية مواجهة الدور النمطي للنساء في المجتمع.

وتحدثت عن عدد من المحطات الهامة في حياتها من بينها البيئة التي نشأت فيها، اغتيال والدها الدكتور محمد عبد الملك المتوكل، وتعرضها للتوقيف إثر المشاركة في احتجاج سلمي لصالح قضايا الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري في اليمن.

 وتطرقت الى استقالتها من هيئة الحوار الوطني في اليمن عام 2013 والتي اوعزت السبب فيها الى عدم وجود خطوات للتهيئة للحوار تضمن علاج للجوانب المطلبية مسبقاً من اجل تفادي فشل الحوار والانزلاق نحو الحرب.

اشتملت المقابلة على عدد من المحاور الأخرى أهمها الحرب واضرارها في اليمن، النساء المعتقلات، الجوع وعرقلة المساعدات الإنسانية والتضامن بين افراد المجتمع.

                                  وقالت المتوكل: الحرب في اليمن هي الاوسع وضررها وصل الى كل بيت
 

للاستماع الى المقابلة الصوتية كاملة من هنا

البوم الصور